الاربعاء 22/05/2019
09:00 بتوقيت المكلا
المحافظ البحسني يرعى اللقاء السنوي الثاني لمنظمات المجتمع المدني بحضرموت
المكلا/موقع محافظة حضرموت/مكتب وزارة التخطيط والتعاون الدولي/خاص
الخميس 28/فبراير/2019
news_20190228_04.jpg
رعى محافظ محافظة حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني مساء اليوم اللقاء السنوي الثاني لمنظمات المجتمع المدني بالمحافظة بالتنسيق مع مجلس تنسيق منظمات المجتمع المدني بمدينة المكلا.
وألقى المحافظ البحسني خلال اللقاء كلمة رحب في مستهلها بالحاضرين من ممثلي منظمات المجتمع المدني بحضرموت، مثمنا حرصهم على حضور للقاء السنوي التشاوري الثاني لمنظماتهم، وشاكرا المتحدثين منهم خلال اللقاء والذين قدموا مقترحات من شأنها أن تحدث نقلة نوعية في عمل المنظمات في حضرموت، مشيرا إلى أن المنظمات كانت ولازالت تلعب دورا بالغ الأهمية في خدمة المجتمع ومساندا للسلطة المحلية بالمحافظة والتي تقدر تقديرا عاليا كل الجهود التي بذلت خلال الأعوام السابقة وتبارك كل البرامج والخطط والمشاريع التي ستنفذ خلال هذا العام والأعوام القادمة.
وكلف محافظ حضرموت مكتب الشؤون الاجتماعية والعمل بمتابعة الصعوبات التي تواجهها المنظمات في جانب مركزية إصدار تجديد التراخيص الخاصة بها وتذليلها، كما كلف مكتب الضرائب بالنظر في الرسوم المستحقة عليها وإلغاء أي رسوم غير قانونية تعرقل الأعمال التنموية التي تقوم بها المنظمات والإبقاء على القانوني منها فقط، وتكليف مكتب التخطيط والتعاون الدولي بتنسيق عمل المنظمات ومتابعة إمكانية عودة آلية العمل الجماعي التي تم العمل بها قبل أعوام من قبل منظمات المجتمع المدني، وكذا تكليف مكتبي الشؤون الاجتماعية والعمل والتخطيط والتعاون الدولي ومعهم مجلس التنسيق بتقويم المنظمات وفرز النشطة منها وغير النشطة.
كما أكد المحافظ البحسني خلال حديثة ورده على مداخلات الحاضرين، على ضرورة العمل بشكل تكاملي بين المنظمات، وتكثيف برامج التدريب والتأهيل للعاملين فيها وبناء قدرات منظماتهم، لافتا إلى أن السلطة المحلية بالمحافظة ستدعم برامج التدريب التأهيل إيماننا منها بالدور الكبير الذي ستحدثه برامج التدريب والتأهيل في تطوير الأعمال وزيادة فائدتها، والتركيز على كافة المديريات بالمحافظة ومنح الأولوية لتلك التي عانت خلال السنوات الماضية من انعدام الخدمات والمشاريع التنموية فيها.
ألقيت بعد ذلك كلمة من قبل نائب رئيس مجلس تنسيق منظمات المجتمع المدني الدكتور وليد البطاطي، أشار خلالها إلى الترابط الوثيق بين السلطة المحلية ومنظمات المجتمع المدني العاملة في حضرموت والتي يطلق عليها القطاع الثالث ودورها البارز في مساندة السلطة المحلية بالمحافظة خلال الفترات الماضية، شاكرا في ختام حديثة كافة منظمات المجتمع المدني على جهودها التنموية الفاعلة وحضور ممثليها للمشاركة في اللقاء السنوي الثاني.
كما استمع محافظ حضرموت إلى جملة من المداخلات والإستفسارات والمقترحات الهادفة إلى تسهيل عمل المنظمات في المحافظة ومعالجة الصعوبات التي تقف في طريق تنفيذها لعملها والآليات التي يجب اتباعها من أجل الرفع من كفاءتها وتحسين جودة عملها وتوسيع نطاق أنشطتها.
وتم في ختام اللقاء تكريم عدد من المنظمات الفاعلة بشهادات شكر وتقدير.
حضر اللقاء عدد من مدراء المكاتب التنفيذية بساحل ووادي حضرموت.

  • إقرا ايضاً